الأحد، 14 أكتوبر، 2012

اين هـــى الحقيقة بداخــــلكِ

 لايتنى اعـــلم اين هـــى الحقيقة بداخــــلكِ.. لايتنــى استمع الى صــوت عقــلكِ ..
ربمــا اســترح من تـــلك الهــواجس التـــى تحـــصارنــى ..
التــى بــاتت تطـــاردنــى فى كـــل لــيل يـــــأتى
حتــى اننــى تمنيـــت انه لا يـــأتى .. اصحب
ــت ارتعـــب منه فــانا لا اســتطع النوم ..
بداخلى الــــف سؤال وسؤال.. اين هى الحقيــــقه ؟
هـــــل ما اشعر به حقـــيقى ..؟ هل تَشُعــــر بما يِشعــــر بيه قلبي ..؟
حيــــره حيــــره .. اتعبتنى ..
(Sa,J) .. .. .

12\اكتوبر\2012

يسعد مساكِ سيدتى ..

يسعد مساكِ سيدتى ..
مازلت متعطشه لى رؤياكِ.. حتى وان قضيت ليلى بأكمله اتأمل عينك

اشتقت الكِ ..!
لا تتعجبي هكذا فما زال الهواء يفرق بينى وبنكِ فى جلستنا ..
فقط اقرئنى اقتربي من قلمى وانظرى الى عينى

ماذا ترين ؟
نعم هى كلها لك.. كلماتى اشوقى حبي ولهفتى و حُرقت قلبي

أقل لكِ سراً ..
مازلت أمارس التحملُق فكِ من بعديد.. واختلس نظراتى الكِ حتى و انتى بجانبي

فى ليل.....
بعد يوم طــــال فية انتظرى ..لكى اخلس بجانبك واشتم عطركِ ...اذهب الى سريرى و أفترش بجانيه مائه شمعه عَطره
ارتدى قميص وردى واضع من قرورة عطر قديمه اهديتها لى فى ليله ممطره ...
اصفف خصلاتى واضع قيلل من احمر شفاه فاتم الوان
احتضن وسادتى ممسكه بصورة لكِ .. أُحدثها اقبلها ثم أغفو فى أحضانها .

(Sa,J).. .. .

13\أكتوبر\2012

منذ زمـــــــــن

اعلم منذ البدايه اننى سأظل اتالم واتألم.. حتى بعد ان رحلتى عنى وذهبتى الى احضانهاا ..!! ظليت اقنع ما بداخلى على النســـان .. ان اتجاهل .. ان اصبر على ابتلائى .. وعلى المى ..! ظليت انظر الكِ من بعيد وقلبي يتألم حينها انتى تبتسمين وتضحكين
وكاننى لم اكن لكِ شي... ابتعدتى ابتعدتى .. وقلبي يذهب فى البحث عنك فى كل مكان تجليسن فيه فى جميع الاركان الى احتوات كلمات حركات صوتك واهاااتك
علمت منذ زمن اننى سأظل انا من تعطى انا من تحنو انا من تسامح وتغفر .. وانا من تُلام على غذر الزماااان
قسما اننى اتمزق انزف حتـــــــــــى يحين الموتى قريبا ً...

(Sa.J).. .. .
13\اكتوبر\2012

السبت، 13 أكتوبر، 2012

عنـــــد دفـتـــرى ..

"‏هنا هو المكان الوحيد التى الجاء اليه لاحدثكِ .. دون ان يعى هولاء ان هذا لكِ انتى فقط ..!! نعم اهرب من تلك النظرات التى تحاصرينى حتى من نظرات عينى فى مراتى كلما نظرات اليها ... فانا حقا لا اعلم كيف ؟ ولماذا ؟ 
انه فقط الحنين... فقط هو"


(Sa.J). . . . .