الخميس، 22 سبتمبر، 2011

حبكِ مسيرتى


حبيبتى
كم اشتاق الى احتضانكِ ... وضمكِ الى صدرى
فبعدكِ عنى هو ضعفى
فلا تتُركينى وحدى
فانتى أمالى التى اسعى اليها
فاذا ضاقت بى دنياى وزداد همى
قربكِ منى هو عودتى الى طريقى وهدفى
فانتى احلامى  وحبكِ مسيرتى
حبيتي 
اشتاق الى ضمه
اكون بداخل صدركِ كاطفله
فا حتوينى ولاتغيبي
 فا غيبكِ غنى مماتى ورحيلى
(Sa.s)..... ..

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق